الضاري وجون ديفيد ودافل

13-تشرين الثاني-2015

الضاري في البرلمان الالماني

 

 

شهدت أروقة البرلمان الالماني نهاية الاسبوع الماضي ، سلسلة اجتماعات تتعلق بالشأن العراقي، حيث التقى وفد من منظمة سفراء السلام من اجل العراق (PAFI ) عدداً من أعضاء البرلمان.

 

وقال، بيان مقتضب صدر عن المنظمة، ان رئيسها الشيخ جمال الضاري والوفد المرافق له، اجتمع مع عضو لجنة الشؤون الخارجية النيابية الدكتور جون ديفيد ودافل، ومنسق وزارة الدفاع في البرلمان الدكتور مايك تاير، كما التقى بدائرة الملف العراقي-السوري-اللبناني في وزارة الخارجية الالمانية.

 

وجرت في هذه الاجتماعات بحث ومناقشة الأوضاع الراهنة في العراق والمنطقة، وما تشهده من مشكلات وتهديدات على السلم الأهلي في الاقليم، وإنعكاس ذلك على السلم العالمي في أوربا ومناطق اخرى من العالم.

 

وقدمت المنظمة رؤيتها للحل، وعرض رئيسها الضاري خارطة طريق لإيجاد حل دائم لهذه المشكلات وإدامة الاستقرار، وتخليص المنطقة من خطر الارهاب ونزيف الدم، المسبب الرئيسي في وجود اللاجئين وهجرتهم الى أوربا والعالم، والمحافظة على هوية العراق، وحماية الإنسانية التي انُتهكت فيه.

 





التعليقات

إضافة تعليق

الاسم  
التعليق